سبب النعاس عند الدراسة وقراءة القران ؟,ما هو علاج النوم أثناء قراءة القران,سبب النعاس أثناء قراءة القران,ما سبب النعاس عند قراءة سورة البقرة,أسباب التثاؤب عند قراءة القرآن,النعاس عند القراءة,التعب أثناء قراءة القران,النعاس في القرآن,لماذا ينعس الإنسان عند قراءة القران

ما سبب النعاس عند الدراسة و قراءة القران ؟

ستتعرف في هذا المقال عن سبب النعاس عند القراءة و الدراسة و قراءة القران ؟……

تكون القراءة عملية مثيرة للنعاس في الغالب نظراً للسلوك الذي تمارسه أثناء القراءة بتحريك عينيك يميناً ويساراً واستلقائك في وضع جسدي مريح ومغرٍ للنوم مع تركيز لانتباهك على الكتاب الذي تقرأ فيه.  

غالباً ما يقل تنبهك ويصبح جسدك سالباً إذا لم يكن الموضوع الذي تقرأه مثيراً للاهتمام أو لا يتطلب جهداً ذهنياً كالرياضيات.  

ولا شك أن أحد أبرز العوامل التي تؤثر على يقظتك وتشعرك بالنعاس المادة التي تقرأها، فإذا كانت مملة وأنت لا تملك الرغبة بقراءتها فمن الطبيعي أن تشعر بالنعاس لأن الموضوع يفتقر إلى عنصر التشويق الذي يشد انتباهك والحافز الذي يدفعك إلى مقاومة النعاس والاستمرار في القراءة حتى النهاية. ولتتخلص من هذي المشكلة عليك بشرب كوب من الشـاي وبغسل وجهك بماء بارد نسبيا وأن تقرأ وأنت جالس وليس وأنت متمدد ..

سبب الشعور بالنعاس عند قراءة القران الكريم

فمما لا شك فيه أن الشيطان عدو للإنسان، ويحاول بكل ما أوتي من كيد وحيلة أن يبعده عن الخير، ويوقعه في الشر. والصد عن ذكر الله تعالى – خاصة – من أهم أهدافه التي يسعى دائماً لتحقيقها، قال تعالى – بعد ذكر بعض مكايد الشيطان -: (وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ) [المائدة:91].
وعليه، فهذا النعاس الذي ينتاب الشخص عندما يريد أن يقرأ كتاب ربه لا شك أنه من الشيطان، وعلاجه الالتجاء إلى الله تعالى بالاستعاذة من شر الشيطان وكيده، والوضوء والصلاة، واستشعار أن هذا النعاس من الشيطان الذي يريد أن يحرم الإنسان من الخير.
وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: “يعقد الشيطان على قافية رأس أحدكم ثلاث عقد، يضرب كل عقدة عليك ليل طويل فارقد، فإن استيقظ فذكر الله انحلت عقدة، فإن توضأ انحلت عقدة، فإن صلى انحلت عقدة… إلى آخر الحديث”.
وهو في صحيح البخاري وغيره.
والله أعلم.